كشف النصابين و الدجالين و لصوص الانترنيت المبتزين * الموقع الرسمي *
مرحبا بالزوار الكرام في اكبر موقع لفضح المبتزين و نصابي الانترنيت و الدجالين و كشف مافيات الانترنيت
الموقع الرسمي لكشف النصابين و لصوص الانترنيت و المبتزين كشف الروحانيين النصابين والسحرة

كشف النصابين و الدجالين و لصوص الانترنيت المبتزين * الموقع الرسمي *

موقع فاضح النصابين و اللصوص المبتزين و لصوص الانترنيت موقع كشف النصابين و المبتزين و مافيا الانترنيت
 
الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 إحذر نصابين الإنترنت ورسائل النصب عبر الإيميل

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
KING
مؤسس و صاحب الموقع
مؤسس و صاحب الموقع
avatar


مُساهمةموضوع: إحذر نصابين الإنترنت ورسائل النصب عبر الإيميل    الأربعاء أكتوبر 09, 2013 5:28 pm

إحذر نصابين الإنترنت ورسائل النصب عبر الإيميل





** أنا سيدة أعمل ممرضة، كنت متزوجة من رجل أعمال شهير وثري جدًا من كبار رجال الكنيسة في "بوركينا فاسو" ثم مات، وترك لي الأحمال الثقيلة من الأموال، وأنا الآن مصابة بسرطان البنكرياس والأطباء أجمعوا على وشك نهايتي أي الموت، وأنا أملك عقارات وأموالا تقدر بالملايين..
تسأل نفسك وأنا مالي حتى تأتيني هذه الرسالة على إميل؟؟
وتأتيك الإجابة بعد أن تكمل القراءة: "وأنا أرجوك أن ترسل لي رقم حسابك لإرسال هذه الأموال لك حتى تضعها في مشروعات الخير حسب وصية زوجي رحمه الله"!!
** أنا السيد سامي عمر مراجع حسابات، مع قسم المحاسبة، بنك أفريقيا هنا في واغادوغو، بوركينا فاسو..
من خلال بعض الملفات القديمة في سجلات البنك، اكتشفت أن لو لم يكن لك هذه الأموال بصورة عاجلة المال سيذهب إلى البنك لدينا كنز بوصفه صندوقًا مهجورة. صاحب هذا الحساب توفي للأسف في حادث تحطم طائرة من الاتحاد الأفريقي للنقل من طراز بوينج 727 رحلة في كوتونو، بنين الجمهورية في ديسمبر 25،2003.
أيضا تسأل وأنا مالي حتى تأتيني هذه الرسالة فيأيتك الجواب:
وأنا أدعوك للمسارعة بإرسال رقم هاتفك وفاكسك واللقاء بي وجها لوجه في بوريكنيا فاسو لتوقيع عقد ملزم بيننا على أن نضع هذه الأموال ( 14 مليون دولار أمريكي ) من الحساب في البنك المحلي لحساب رجل آخر أجنبي وقد وقع الاختيار عليك أنت أيها الأجنبي على أن تدفع فقط 20 ألف دولار لتفوز بالصفقة الضخمة وهي 14 مليون دولار ثم يكون الاستثمار المشترك أو الشركة المشتركة بعد ذلك..
النموذجان السابقان اخترتهما من بين عشرات الرسائل التي تأتني والأول يعزف على الوتر الإنساني والثاني يعزف على الوتر المالي وإن كان الاثنان يشتركان في العزف على الحلم بالثراء الفاحش. هذه الرسائل التي تزاحم بريدك الإلكتروني وتجعله مكتظًا، ولا تكاد تفتح "إميلك" حتى تأتيك رسالة مأساوية مثل هذه أو شبهها أو تحوم حولها من إحدى الدول الأفريقية من مالي وتشاد ونيجيريا وأغلبها من "بوركينا فاسو".. وتتنوع الرسائل من رجال وسيدات وأثرياء جدًا جدًا ومرضى أثرياء جدًا أيضًا ورجال بنوك يعملون أحيانًا في بعض بنوك لندن وبعض الدول الأوربية.. وكلها تحوم حول عمليات "النصب على خلق الله". وأحيانًا تأتيك عمليات النصب عبر رسالة موبايل أو اتصال ثم يباغتك المتصل بألاعيبه قائلا: أنا رأيت لك حلمًا صفته كذا وكذا وأنك سيحدث لك كذا وكذا أو أنك مسحور ووجب فك السحر عنك ولا يكون السحر إلا بأن تفعل كذا وكذا أو تقابلني في المكان الفلاني أو تقابل مندوبي الذي يمثلني لفك السحر عنك أو لعمل كذا وما أن تفتح موبايلك وترد عليه حتى يواصل الاتصال بك في صورة هسترية لولا لطف الله بك لأصبحت من معدومي نعمة العقل، كما أصبح هو أو هي من معدومي نعمة خشية الله في عباد الله.
وما أزال أذكر أحد الزملاء السودانيين، فقد اتصل به متصل من تلك البلاد الأفريقية وحكى له حكاية خرافية جعلته يدخل في دوامة لا أول لها ولا آخر وهو مصدق، وهو يستحثه على أن يرسل له الأموال وأن يتفاعل معه وأن وأن.. والرجل لا يملك إلا قوت شهره- راتبه الشهري- الذي بالكاد يكفيه ويكفي أولاده وأسرته الكبيرة لمدة عشرين يومًا فقط، والعشرة الباقية من الشهر على باب الله ولولا أنه استشارني- وأشرت عليه بما كان حلاً عاجلاً ناجعًا منع منه شر هذا الشرير- لحدث معه مثل ما حدث مع صاحبنا السعودي الذي سأحكي لكم حكايته..
فقد جاء لأخينا هذا إميل من هذا النوع "الأفاك الأشر" ووقع في "الخية" ثم سافر لنيجيريا وقشطوه تمامًا ثم ذاق الويل والثبور وعظائم الأمور والعصابة "تشقطه" لأخرى، بحجة استرداد أمواله مقابل مبلغ من المال ودفع المسكين "الجلد والسقط" ورجع من هناك "بخفي حنين".
وحتى لا تتهموا السعودي أو السوداني أو غيرهما من عالمنا العربي بأنهم شربوا المقلب سريعًا فهناك كثيرون من بلدان أوربية ويابانية ودول متقدمة حضاريًا شربوا مقالب كثيرة من هذا النوع.. وقد وجه "النصابون" الدعوة إلى الضحية لزيارة نيجيريا أو جنوب أفريقيا ليتم استغلالهم بأبشع وأقذر الصور فقد تم اختطاف رجل أعمال ياباني عن طريق المحتالين النيجيريين في شهر سبتمبر 2008 وطلب فدية بمئات آلاف الدولارات وخطف رجل أعمال سويدي في دولة توغو عام 1996 وطلب فدية قدرت بـ20 مليون يورو فضلاً عن اختطاف آخر روماني عام 2001 ولم يطلق سراحه إلا بعد دفع 500 ألف دولار هذا فضلاً عن قتل رجل أعمال يوناني عمره 29 عامًا عام 2004 وآخر أمريكي، وآخر نرويجي اختفى في جنوب أفريقيا عام 1999 ويعتقد أنه قد تمت تصفيته عن طريق هؤلاء المحتالين.
ومن أساليب الاحتيال – الله لا يبتلينا بها - اصطحاب الضحية في نزهة با لسيارة إلى منطقة ما وبعد عدة أميال يقوم أفراد آخرون من العصابة بالهجوم على سيارة الضحية وإقناعه بأنه قد دخل إلى دولة أخرى بدون تأشيرة، بالتالي عليه دفع مبلغ من المال لهم ليخلوا سبيله.
والأفاكون المحتالون يرسلون لك وثائق بالطبع وثائق مزورة بإتقان شديد ومنها أوراق حكومية..
حتى إن بعض المحتالين النيجيريين قد زوروا توقيع الرئيس النيجيري شخصيًا..
وهناك عشرات الآلاف من الناس وقعوا ضحية للنصب والشعور الرئيسي هو الشعور با لخيانة أو الاغتصاب والحقيقة أن هذا النوع من النصب قد يؤدي إلى مشاكل نفسية وعصبية قد تتحول إلى أمراض جسدية.
اضحكوا بعض الشيء - رغم أنها مأساة كبرى- هناك حالات نصبت تمت وقعت لضحايا في كل من أستراليا وأمريكا يعني ليس العالم العربي فقط..
الأشد مأساة وضحكًا في آن واحد هو أن الضحايا تحولوا إلى محتالين بدورهم وأخذوا يمارسون أساليب المحتالين الأفارقة نفسها الذين سلبوهم كل ما يملكون!
"كل واحد يحط عقله في راسه يعرف خلاصه" مثل أردده في صورة كبسولة طبية لمن يحلم بالثراء الفاحش، دون بذل جهد أو وقت أو عمل، حتى لايقع في "فخ" النيجيريين أو البروكينافسويين" أو "الزمبابويين" أو غيرهم من أهالي النصب والاحتيال من القارة السوداء ومن أصحاب المصائب السوداء أيضًا. قطع الله عنا شرهم ورد كيدهم في نحورهم.. قولوا آمين.

_________________
الموقع الرسمي لكشف النصابين و المحتالين و لصوص الانترنيت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
إحذر نصابين الإنترنت ورسائل النصب عبر الإيميل
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
كشف النصابين و الدجالين و لصوص الانترنيت المبتزين * الموقع الرسمي * :: نصابون عبر الايميل و البريد العادي و الهاتف و رسائل نصية -
انتقل الى: